تقارير ودراساتتقارير ودراسات وطنية

كوفيد-19 :المبادئ التوجيهية لتدبير خطر الإنتشار بقطاع البناء

يساهم قطاع البناء والأشغال العمومية والاستثمار العقاري بنسبة 14 في المائة من الناتج المحلي بالمغرب، ويوفر نحو مليون فرصة عمل ويجذب حوالي 30 في المائة من التمويلات المصرفية ، غير أن طبيعة القطاع وارتباطه بمعادلة العرض والطلب يولد مجموعة من المشاكل والتأثيرات وقد جاءت تداعيات فيروس كورونا وخطر انتشاره بقطاع البناء، لتعمق من مشاكل القطاع الذي يواجه ركودا بالأساس منذ بضع سنوات في ظل تراجع القدرة الشرائية وارتفاع الأسعار.

وفي سياق هذه المرحلة الاستثنائية ؛عبر القطاع عن التزامه الدائم والمتواصل إلى جانب السلطات العمومية للمساهمة في أشغال الأطراف المكلفة بالتفكير في بلورة الخيارات الإستراتيجية المتعلقة بهذه الفترة و بما بعد هذه الأزمة، لضمان انطلاقة جديدة لقطاع البناء بشكل عام ، كما ذهب  للاشتغال على ترتيب عودة نشاط هذا القطاع  خلال هذه المرحلة حفاظا على مناصب الشغل ومساهمته في الاقتصاد الوطني.

يقـدم هـذا الدليـل المنجز من طرف وزارة إعداد التراب الوطني و التعمير والإسكان وسياسة المدينة؛ مبـادئ توجيهيـة وتوصيـات تهـدف للحفـاظ عـلى صحـة وسـلامة مهنيـي قطاع البنــاء والعقــار في ظــل الأزمة الصحيــة لفيروس كوفيــد – 19 ؛ كما يطرح كيفية تدبيــر خطــر انتشــار هــذا الوبــاء داخـل أماكـن العمـل وبالتالي ضـان مواصلـة أشـغال القطـاع خـال هـذه الفـترة.

وتعتـبـر التوجيهــات الــواردة في هــذا الدليــل شــاملة وصالحة للتكييــف حســب طبيعــة أماكـن العمـل وكـذا تحيينهـا حسـب تطـور الوبـاء إذا تطلب الأمر ذلك ، وتـأتي هــذه المبادئ التوجيهيــة لدعــم التدابـيـر الصحيــة التــي اعتمدتهــا وزارة الصحــة ووزارة الشــغل والإدماج المهني والســلطات المختصة، وتتوجــه بالخصــوص إلى مهنيــي القطــاع العاملين بــأوراش البنــاء والمصانع ووحــدات الإنتاج ومختلــف مقــرات العمــل.

المرصد المغربي للمشاركة السياسية.

تحميل الملف

عرض المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق