تقارير ودراساتتقارير ودراسات وطنية

دليل عملي حول تدبير وتنظيم الجلسة الأسبوعية المخصصة للأسئلة الشفهية

يمارس البرلمان المغربي السلطة التشريعية من خلال التصويت على القوانين ومراقبة العمل الحكومي وتقييم السياسات العمومية حسب الفصل 70 من دستور 2011؛ الشيء الذي يجعل كل المهام التي يقوم بها البرلمان مهمة على مستوى تجويد الإنتاج التشريعي وذلك من خلال مراقبة تنفيذ القوانين من خلال العديد من الاليات المعروفة على مستوى مختلف الأنظمة الدستورية. ومن بين هذه الاليات الرقابية التي يعتمدها البرلمان المغربي الأسئلة الشفهية الأسبوعية التي تنظم من خلال فصول الدستور وكذلك من خلال الأنظمة الداخلية لمجلسي البرلمان.

وفي هذا الصدد أصدر مجلس النواب دليلا عمليا حول تدبير وتنظيم الجلسة الأسبوعية المخصصة للأسئلة الشفهية، لتوضيح الطريقة والمراحل التي يمر منها السؤال الشفهي داخل الجلسة الأسبوعية المخصصة للحكومة.

بالإضافة الى الأسئلة الشفهية أشار الدليل إلى الأسئلة الآنية والتي تتعلق بقضايا ظرفية طارئة تستلزم إلقاء الضوء عليها، على غرار العمليات الإجرائية التي يتم من خلالها تنظيم الجلسات وتعهدات الحكومة خلال أجوبتها على الأسئلة الأسبوعية.

وفي هذا السياق، يقترح المرصد المغربي للمشاركة السياسية اليوم ورقة بعنوان: ” دليل عملي حول تدبير وتنظيم الجلسة الأسبوعية المخصصة للأسئلة الشفهية”. الورقة موضوع النشر، عبارة عن دليل عملي يبين مستجدات سير الجلسات الأسبوعية داخل مجلس النواب، والمراحل التي يمر من السؤال الشفهي والاني والتعقيبات التي تليه، بالإضافة إلى تعهدات الحكومة من خلال الأجوبة التي تقدمها.

وتجدر الإشارة إلى أن الدليل تم إصداره طبقا لأحكام الدستور وبناء على مستجدات النظام الداخلي لمجلس النواب.

المرصد المغربي للمشاركة السياسية.

  تحميل الملفل

 

 

 

 

عرض المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق