تقارير ودراساتتقارير ودراسات دولية

جهود الدول العربية في مواجهة آثار وتداعيات جائحة كورونا على أسواق العمل

حذرت منظمة العمل الدولية من أن تداعيات جائحة كوفيد-19 ، ستكون لها نتائج جد سلبية على الوظائف والإنتاج حول العالم، ولا سيما في قطاعي السياحة والسيارات. مؤكدة أن سوق العمل يواجه أزمة لم يعرفها العالم منذ عدة سنوات. انطلاقا من هذا يتجه التساؤل حول الجهود المبذولة للتخفيف من حدة هذه الأزمة كونها وبشكل مباشر ستسبب في مشاكل اجتماعية كبرى خصوصا لدى الفئات الهشة، وهذا ما يرصده التقرير المقترح حول جهود الدول العربية في مواجهة آثار وتداعيات جائحة كورونا على أسواق العمل .

وقد اتخذت الحكومات في العالم ككل تدابير وإجراءات متعددة لتلافي الوضع الحالي، غير أنه في المنطقة العربية بالتحديد يتطلب الوضع تشخيصا دقيقا ، ذلك أن التداعيات ستكون مضاعفة وذلك بالنظر لخصوصية الأسواق وطبيعة النهج الاقتصادي المتبع والذي تسير عليه هذه البلدان وارتباطها بالأسواق الخارجية مما خلقا شللا في أجزاء هذا المسار خلال فترة الطوارئ الصحية التي اتسمت بالإغلاق.

يتناول هذا التقرير الذي تصدره منظمة العمل العربية بعنوان : جهود الدول العربية في مواجهة آثار وتداعيات جائحة كورونا على أسواق العمل في جزئه الأول، تشخيصاً لواقع المنطقة العربية جراء التأثر بجائحة كوفيد19 ، بينما يستعرض الجزء الثاني التدابير والإجراءات التي اتخذتها الدول العربية في مواجهة الأزمة، معتمدين في ذلك على ردود الدول العربية ، في حين يقدم الجزء الثالث مقترحات منظمة العمل العربية، والتي ترسم خارطة طريق لسياسات وتدابير عامة للاسترشاد بها في وضع الخطط لمواجهة الأزمات المستقبلية والمضي قدماً في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، أما الجزء الرابع فيلخص جهود منظمة العمل العربية خلال الجائحة.

المرصد المغربي للمشاركة السياسية.

تحميل الملف

 

 

 

عرض المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق