تقارير ودراساتتقارير ودراسات وطنية

تقرير حول الميزانية القائمة على النتائج من منظور النوع

انطلاقا من مخرجات التقرير العام للنموذج التنموي الجديد، وبناء على العديد من التوصيات المهمة التي تمت صياغتها من خلال جلسات التشاور والاستماع لجميع مكونات المجتمع المغربي، تم إعداد تقرير حول الميزانية القائمة على النتائج من منظور النوع لسنة 2022 بالنظر إلى الخيارات الاستراتيجية الجديدة للمنظومة الاقتصادية، الاجتماعية والبيئية. بحيث جعل هذا النموذج المواطن محورا أساسيا في جل السياسات العمومية بالتأكيد على ضرورة المساواة بين الجنسين بهدف استكمال بناء مجتمع مزدهر ومنفتح ومتماسك وقوي.

وفي هذا السياق، يدعو المشروع المتعلق بميزانية الدولة ذو الحمولة الاستراتيجية جل الأطراف المعنية إلى الاشتغال والعمل بجودة وفعالية من أجل تفعيل الإصلاحات الأساسية التي توجد قيد الإنجاز أو المبرمجة سلفا على المدى الطويل وأيضا القصير. وذلك للدور المهم الذي يلعبه الإدماج الشامل للنوع الاجتماعي في الاستراتيجيات القطاعية والسياسات العمومية على الصعيدين الوطني والجهوي. وبالتالي يستدعي الأمر توظيف جميع الآليات والأدوات التي عمل المغرب على تطويرها بخصوص تطبيق واعتماد الميزانية المراعية للنوع الاجتماعي بغية تحقيق طموح النموذج التنموي الجديد في هذا الباب.

ومن هذا المنطلق، يقترح المرصد المغربي للمشاركة السياسية اليوم، النسخة السابعة عشرة من هذا التقرير في ورقة تحمل عنوان: ” تقرير حول الميزانية القائمة على النتائج من منظور النوع “. التقرير يتناول في جزئه الأول تحليل آثار أزمة كوفيد-19 على وضعية الأسر وتوسيع الهوة والفوارق بين الجنسين، كما خص الجزء الثاني منه لنتائج دراسة الآثار المحتملة من حيث النمو الإضافي للناتج الداخلي الخام. كما أن الجزء الثالث منه سلط الضوء على التقدم الذي حققته القطاعات الوزارية في مجالات تطبيق البرمجة الميزاناتية المستجيبة للنوع الاجتماعي. وتجدر الإشارة إلى أن التقرير من إنجاز وزارة الاقتصاد والمالية.

المرصد المغربي للمشاركة السياسية

  تحميل الملف

عرض المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق