تقارير ودراسات دولية

تقرير التنمية البشرية لعام 2019: أوجه عدم المساواة في التنمية البشرية في القرن الحادي والعشرين

التنمية هي عملية مجتمعية شاملة تترجم سياسة الدول للنهوض بكل مكونات المجتمع عبر خطوات فعلية متسلسلة وجوهرية، هدفها الأساس إحداث نوع من التوازن في المجتمع ككل دون التركيز على مجال معين.

في نفس السياق فإن التنمية البشرية تعتبر رهانًا حقيقيًا لدول العالم، فهي الركيزة الأساسية للقيام بنهضة اقتصادية وتقدم اجتماعي يحسن من ظروف عيش المواطنين ويضمن السلم الاجتماعي، الأمر الذي يستلزم تهيئة ظروفها عبر تعميم المساواة والعدالة الاجتماعية، الأمن البشري وحقوق الإنسان، وأبعاد أخرى كالمشاركة في الحياة السياسية والاندماج في المجتمع .

التقرير المقترح يذهب نحو قياس عدم المساواة في الدخل والثروة، لقياس إمكانات التقارب والتباعد الحاصل بين الدول المتمخض عن عدة أسباب أبرزها ذلك الحاصل بفعل التفاوت الاقتصادي و المناخ والتكنولوجيا، إلى جانب هذا يطرح التقرير سياسات للحد من أوجه عدم المساواة في التنمية البشرية في القرن الحادي والعشرين عبر الزيادة في الدخل ورفع الإنتاجية مع تعزيز الإنصاف، يشمل التقرير أيضا ملحق إحصائي يترجم تموقع الدول في مؤشرات التنمية عبر جرد مجموعة من المعايير متعلقة بالجوانب الاقتصادية والاجتماعية والبيئية والحقوقية.

المرصد المغربي للمشاركة السياسية.

تحميل الملف

عرض المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق