أخبار المرصد

الحصيلة السنوية للمرصد المغربي للمشاركة السياسية 2020-2019

يتأسس تقرير الحصيلة السنوية للمرصد المغربي للمشاركة السياسية على الانطلاق من رصد ملامح مفهوم المشاركة السياسية باعتباره مجموع الأساليب والوسائل التي تجسد الاعتراف بالحقوق المتساوية للجماعات والأفراد في إدارة شؤونهم والتحكم بمصائرهم ؛ أي يمكن القول أن  هذا المفهوم هو تعبير مجمل النشاطات التي تهدف إلى التأثير على صانعي القرار السياسي ( كالسلطة التشريعية والتنفيذية والأحزاب ) وتأتي أهمية المشاركة السياسية في هذه الأشكال المختلفة في مواقع صنع القرار ومواقع التأثير في كونها تمكن الناس من الحصول على حقوقهم ومصالحهم أو الدفاع عنها،الأمر الذي يعطيهم في النهاية قدرة للتحكم بأمور مفصلية والمساهمة في توجيه اتخاذ القرار عام .

انطلاقا من هذه النقطة ؛ تتمحور مهام المرصد المغربي للمشاركة السياسية حول رصد واقع المشاركة السياسية بالمغرب، وتحليل أصناف المشاركة السياسة لكل فئات وشرائح المجتمع، ومن ثم  دراسة حجم هذه المشاركة  ومتى تكون محدودة أو مكثفة وأسبابها ومتغيراتها ، وهل يتعلق الأمر بعزوف أم سلوك سياسي متعمد أو لامبالاة،  وهل يمكن إرجاع محدودية المشاركة إلى ظروف اجتماعية أو ثقافية سائدة، أو إلى طبيعة النظام السياسي القائم، ومدى مساهمة المقتضيات الدستورية والقانونية التي تتعلق بالمشاركة السياسية باعتبارها ضمانات مهمة في النهوض بالواقع السياسي للمغرب .

كل هذه الأسئلة يحاورها المرصد المغربي للمشاركة السياسية ويخوض رحلة البحث عنها عبر برامج ولقاءات من قبيل ضيف المرصد ، سمر سياسي والعديد من الندوات والنقاشات الأخرى المرئية والمتوفرة على روابط رقمية في صفحة المرصد وموقعه الإلكتروني، إلى جانب ذلك فقد سخر المرصد جزءا مهما من عمله لدعم واحتضان مختلف الآراء ووجهات النظر المنصبة في اتجاه المشاركة السياسية دون أي تمييز أو تحيز، وتسليط الضوء نحو مختلف الدراسات والتقارير الوطنية والدولية التي تخدم مسار توضيح وفهم تركيب المشاركة السياسية .

إن مستقبل العمل السياسي بالمغرب يمكن الإشارة على أنه يتسم بتواضع نسبة المشاركين في الحياة السياسية، وهذا يتوقف على طبيعة الآليات والقنوات التفاعلية التي تسعى للنهوض بعملية المشاركة السياسية، و تقرير الحصيلة السنوية للمرصد المغربي للمشاركة السياسية؛ هو عبارة عن أرشفة  لأهم الخطوات والأنشطة التي أنتجها المرصد المغربي للمشاركة السياسية طيلة هذه السنة في مساره نحو توفير فضاء للنقاش الحر والفعال والإيجابي حول المشاركة السياسية ، والذي تمخض عنه إنتاج رؤى جديدة نقدية من شأنها المساهمة في النهوض بالعمل السياسي بالمغرب ووضع المواطن في قلب معادلة التنمية عبر الإسهام في اتخاذ القرار بكل روح مواطنة.

المرصد المغربي للمشاركة السياسية.

تحميل الملف

 

عرض المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق