تقارير ودراساتتقارير ودراسات وطنية

الاقتصاد الاجتماعي والتنمية البشرية: أية علاقة؟

يعتبر الاقتصاد الاجتماعي، اقتصاد يسعى في مضمونه إلى التوفيق بين الرأسمالية والاشتراكية، بحيث يحاول إعمال مبدأ الوسطية بالدمج بين أسلوب يتوافق مع مبادئ السوق الحر والمفهوم السلمي والتضامن الاجتماعي بهدف تفعيل ثقافة التكافل والتعاون الاقتصادي من خلال إعطاء الأولوية للمشاريع الاجتماعي. ولهذا الغرض أصدرت مجلة الدراسات الإعلامية في عددها الأخير دراسة حول الاقتصاد الاجتماعي والتنمية البشرية: أية علاقة؟

وعطفا على ما سبق، فإن الدراسة توضح مفهوم الاقتصاد الاجتماعي من خلال السياق التاريخي لهذا المفهوم، على غرار المبادئ والمكونات التي يركز عليها. وبالتالي فالاقتصاد الاجتماعي ينبني على مبدأ حرية الانخراط والتضامن، كما يتأسس بالضرورة على الاستقلال الذاتي والتحرر بناء على المساعدة على المتبادلة، الشيء الذي سيساعد على الحد من آثار هيمنة نمط الإنتاج الرأسمالي من جهة، ومن جهة أخرى ابتكار أساليب وأشكال جديدة للتضامن والتكافل.

وللتعرف أكثر على مضامين هذه الدراسة، يقترح المرصد المغربي للمشاركة السياسية اليوم ورقة تحمل عنوان:” الاقتصاد الاجتماعي والتنمية البشرية: أية علاقة؟”. الورقة تبين المفهوم العام للاقتصاد الاجتماعي وعلاقته بالتنمية البشرية، وذلك من خلال إبراز إمكانية الدمج بين اقتصاد رأسمالي حر واقتصاد اشتراكي مبني على قيم التكامل والتضامن. وتجدر الإشارة إلى أن مجلة الدراسات الإعلامية تنشر بشكل دوري على موقع المركز الديمقراطي العربي للدراسات الاستراتيجية الاقتصادية والسياسية.

المرصد المغربي للمشاركة السياسية.

  تحميل الملف

 

 

عرض المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق