تقارير ودراساتتقارير ودراسات دولية

الاستثمار في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في زمن فيروس كورونا

أثرت أزمة كورونا بشكل كبير على النشاط الاقتصادي والأسواق المالية عبر العالم. ومن منطلق أنه لازالت إمكانية الإحاطة بتداعياتها واحتسابها بشكل دقيق يتطلب المزيد من الوقت؛ فإن منهج عدم اليقين والتردد فيما يتعلق بتطور الوباء ساهم بشكل مباشر في  تعطل السياسات الاقتصادية وبالتالي السيطرة على استراتيجيات الاستثمار.

وفي حين أن سوق الاستثمار في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا كان يعرف نوع من الضعف لأسباب متعددة؛ من بينها التوترات الجيوسياسية الإقليمية، فقد شكلت جائحة كوفيد-19 رهانا إضافيا في مسار جذب الاستثمارات للمنطقة وتحقيق التنمية والتعافي الاقتصادي.

انطلاقا من هذا فإن تحقيق التعافي الاقتصادي سيعتمد مدى إمكانية الثبات على  استمرار الإصلاحات الحالية الجارية وسن تدابير جديدة هادفة تتمحور حول الاستثمار لسياق ما بعد فيروس كورونا، كما  تراعي التكامل وتعزز التعاون الإقليمي. مقترح المرصد لليوم عبارة عن تقرير يقدم لمحة عامة وموجزة عن تأثير أزمة فيروس كورونا على الاستثمار في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا؛ كما يسلط الضوء على استجابات السياسة الحكومية لتحفيز الاستثمار في المنطقة وتعزيز الانتعاش الشامل بعد الأزمة بهدف تحقيق التعافي..

المرصد المغربي للمشاركة السياسية.

تحميل الملف

 

عرض المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق