تقارير ودراساتتقارير ودراسات دولية

الأوبئة وتحديات الأمن الوطني في الدولة الحديثة : فيروس كورونا نموذجا

عرف العالم تحولا كبيرا على المستوى الاقتصادي والاجتماعي والأمني بسبب الظروف التي فرضتها جائحة كوفيد-19؛ هذا الامر الذي حتم على العديد من الدول الاهتمام بكل ما يتعلق بالصحة والأمن والاقتصاد. هذا الاهتمام جاء نتيجة الصراع غير الملموس الذي شاب كل الدول والجماعات والفئات. وقد ركز صانعوا السياسات العمومية بالضرورة على المجلات الطبية والاجتماعية والقانونية والسياسية والثقافية وكذلك الإعلامية للتقليل من حدة التهديد الذي فرضته الجائحة. ولأجل كل ما سبق قام مركز الجزيرة بإصدار دراسة حديثة حول الأوبئة وتحديات الأمن الوطني في الدولة الحديثة.

وبالموازاة مع ما سبق، فقد أنتجت ظروف الجائحة مفاهيم جديدة من قبيل الامن القومي، الأمن الاقتصادي العالمي، الأمن الشامل والأمن الصحي، بحيث تعتبر هذه المفاهيم مقياس لمناقشة المعيار الجيوسياسي والتأثر العالمي بانتشار فيروس كورونا، من خلال ضمان مدى قوة الدول في مواجهة المخاطر والأزمات المباغتة، وإلى أي حد استطاعت هذه الدول توفير سبل الحماية والوقاية والتوعية  لمجتمعاتها.

وللمزيد من التفاصيل حول  هذه الدراسة الحديثة التي أصدرها مركز الجزيرة للدراسات والأبحاث، يقترح المرصد المغربي للمشاركة السياسية اليوم ورقة بعنوان: ” الأوبئة وتحديات الأمن الوطني في الدولة الحديثة : فيروس كورونا نموذجا “. الورقة المقترحة اليوم تثير العديد من الإشكاليات التي فرضتها ظروف جائحة كورونا. إن الدراسة قيد النشر معالجة شاملة لاستجابات الأفراد والدول والمؤسسات الدولية للمُهدِّدات التي فرضها انتشار فيروس كوفيد-19.

المرصد المغربي للمشاركة السياسية.

تحميل الملف

عرض المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق