المرصد في الإعلام

أشيبان: أؤمن بـ”العراب” و”الديكتاتور المتنور” داخل الأحزاب

أشيبان: أؤمن بـ”العراب” و”الديكتاتور المتنور” داخل الأحزاب

محمد فرنان

قال خالد أشيبان عضو المجلس الوطني لحزب الأصالة والمعاصرة، يومه الخميس 30 ماي 2019 أن “اللائحة الوطنية للشباب والنساء آلية جيدة لكي تقدم نخب جديدة للبرلمان، ويجبُ أن تبقى”.

وأضاف أشيبان في ندوة “القيادات الحزبية بين الشرعية التاريخية وحتمية تجديد النخب” من تنظيم “المرصد المغربي للمشاركة السياسية”، أن “الطريقة التي تعاملت معها الأحزاب مع “الكوطا” لم تخدم الهدف الأساسي، وهذا هو المشكل”.

ودعا المتحدثُ ذاته إلى “تجويد القانون الإنتخابي الذي يُعد مسؤولية الدولة والأحزاب، من أجل فرض على الأحزاب عدة معايير لكي نضمن التطبيق السليم لـ”كوطا” الشباب والنساء”.

وشدد بأنه “لا أريد أن استعمل لغة الخشب، وانطلاقا مما تعيشه الأحزاب، شخصيا أؤمن بنظرية الديكتاتور المتنور داخل الأحزاب، لأنها الوسيلة الوحيدة التي يمكن بها للكفاءات الوقوف في وجه نفوذ المال وأشياء أخرى”.

وأكد أن “الديمقراطية يريدها الجميع، ولكن حماية العراب لا تتاح للكل، لذا من السبل التي ستساعدنا لتجديد النخب في المسؤولية أن يوجد من يدافع عليهم”.

وأوضح بأن حزب الأصالة والمعاصرة نجح في محاربة الإسلاميين، و”لكم ان تقارنوا كيف كانت الوضعية سنة 2011 والآن”.

وعن الصراع الدائر في حزب الأصالة والمعاصرة، أكد أن مجموعة ناقمة لأنهم  لم ينجحوا في ممارسة الابتزاز، وحاليا تتم معالجة الموضوع وفق المساطر القانونية”.

وشارك في الندوة التي أطرها رئيس المرصد جواد الشفدي كل من خالد أشيبان عضو المجلس الوطني لحزب الأصالة والمعاصرة، ومصطفى بايتاس عضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار،  وآمنة ماء العينين برلمانية عن حزب العدالة والتنمية، ورقية أشمال عضوة الكتابة الوطنية لمنتدى المواطنة.

المصدر: LeSiteInfo بالعربية

عرض المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق